لويزا ماي ألكوت

لويزا ماي ألكوت

وروائية أمريكية برعت في كتابة القصص للأطفال. كان عليها كسب معيشتها في سن مبكرة، فبدأت بأعمال الحياكة والتدريس، ثم اشتغلت ممرضة خلال الحرب الأهلية الأمريكية، وشرعت في كتابة الرسائل لاحقاً تحت عنوان”صور من مستشفى”. أشهر أعمالها: نساء صغيرات، التي ألفتها عام 1868 – 1869، وترتكز إلى حدٍ ما على طفولتها هي نفسها وأخواتها الثلاث، وقد حققت هذه الرواية شهرةً بالغةً خاصة بين أوساط الفتيات. كانت تشكو طيلة حياتها من الدوخة والصداع النصفي ولم تجد لهما علاج، وفي إحدى ليالي 1888 خرجت من بيتها مسرعة ونسيت أن تضع الفراء حول كتفها فأصيبت ببرد شديد ورعشة عنيفة ونقلت إلى منزلها واختلف الأطباء حول ما اصابها هل هو أزمة قلبية أو جلطة أو ضعف عام وظلوا يتناقشون حتى سقطت بينهم وكانت آخر كلماتها: “لا اظن انني فهمت الرجال”.

0
معدل التقييمات
0
مراجعة