أحبك و لكن

أحبك و لكن

غادة العليمي

كثير من الأحلام ولدت معنا، وعاشت فينا؛ لتبقى أحلا م ا فقط.. مجرد أحلام،
تسكن القلوب و ت طل من العيون، وتحيا فينا، ولا تموت إلا معنا، وقد نشيخ نحن
وتظل هي داخل قلوبنا، بعمرها الفت ي الشاب، تشد ظهرنا، وتدغدغ أحزاننا، وتعدنا
بالمستحيل، فنحيا فى نومنا عا لم ا جمي لا ، ونستيقظ لنواجه قبح الواقع بجلد وشراسة
المقاتلين في طرقات الحياة، فنخسر معركة، ونكسب أخرى ما دمنا أحياء.