احببت وغدًا
0
الدفع
تسوق آمن
بياناتك محمية دائماً

احببت وغدًا

دومًا ننتظر شخصًا ما.. نظن أن بوجوده تتبدّد كافة أوجاعنا ويغمرنا السلام، ونتوهّم أننا حينها سنشعر بالاكتمال!

وتصفعنا الحقيقة أن ذاك الشخص الذي رأينا فيه المنقذ... ربما هو من يمنحنا خيبتنا الكبرى..

وبدلًا من أن نزهر بجواره... قد نذبل... وننزوي... ونتلاشى.. ونذوب!

يصبح الآخر جحيمنا حين نسعى لتخدير أوجاعنا عبره، وتصبح العلاقة المرضية تلاهيًا عن مواجهة أنفسنا، مجرد هروب وفرار!

إلى أولئك الذين يظنون أنهم يداوون الظمأ... عبر تتبّع السراب!
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.
الدفع
تسوق آمن
بياناتك محمية دائماً

عماد رشاد عثمان عماد رشاد عثمان

كاتب مصري، تخرج من كلية الطب عام 2010 ، من أشهر أعماله أحببت وغدا ، أبي الذي أكره

0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
5/0
0