الطواف

الطواف

أأنا في طريقي إلى الجحيم؟ كنتُ أعلم أنّ المنتحرين يموتون كفارًا لجحودهم بنعمة المولى، لكنني لم أكن جاحدًا لنعمته أبدًا، بل على العكس كنت حامدًا شاكرًا في كلّ الأحوال، لكنها الظروف اللعينة هي التي اضطرتني لأنْ أفعل ما فعلتُ، ليس من العدل أنْ أسكن الجحيم بعد كلِّ ما قاسيته في حياتي.
كتب مشابهة