google.com, pub-6538900298237986, DIRECT, f08c47fec0942fa0
بلا عنوان

بلا عنوان

مجدي الدعيس

قصة حب قديمة قبل جنون التكنلوجيا، تدور الأحداث في قرية، حول ثلاثة أطفال عاديين، وهما باسل وسعاد وتامر. وما ان كبروا حتى وجد باسل نفسه وسعاد تحت ظلال الحب الشريف والنقي، رغم صلة القرابة بين عائلة باسل ووالد سعاد المتغطرس الفاحش الثراء. ليس الفقر سبب رفض الحب بينهما، فباسل صار غنيا، ولكن هناك سبباً ما يمزق قلب المتغطرس والد سعاد منذ ما يقارب العقدين. الرواية هي أحداث ريفية دقيقة تفصيلية لمعناتهما، وهناك عائق مختلف فقط الزمان والمكان هو السبب في الأخير بعد تذليل العقبات .الرواية جميلة في طابعها الريفي البديع البعيد عن التكنلوجيا في زمن بساطة القلوب، والتي تكشف عن سيكولوجية الطباع البشرية في حقبة زمنية ماضية. هي تشبه أي ريف عربي لأن الوصف مشترك بين الأرياف العربية. من خلال رواية بلا عنوان يبقى الحنين لزمن كم نتمنى عودته ولو لساعة. الرواية أخذت طابع اللغة العربية الفصحى السهلة.