رحلة ابن بطوطة: تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار

رحلة ابن بطوطة: تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار

شحن مجاني
شحن مجاني
بحد أدني 500 جنية
الدفع
تسوق آمن
بياناتك محمية دائماً

رحلة ابن بطوطة: تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار

قيِّم هذا الكتاب:

0

عن الكتاب

قضى ابن بطوطة نصف حياته بالتجوال عبر مساحاتٍ شاسعةٍ، وتنقّل في أكثر من 40 دولة؛ سواء عن طريق الإبحار، أو الالتحاق بقوافل الجمال، أو السير على الأقدام، ويُذكر أنَّه بدأ رحلته في الحادي والعشرين من عمره؛ حيث انطلق وغادر المغرب إلى منطقة الشرق الأوسط، وكان يعتزم الحج إلى مدينة مكة المكرمة، ويرغب في دراسة الشريعة الإسلاميّة، حيث درسها، وقام بجولة في الإسكندرية ومدينة القاهرة، وأعجب بجمالها، ثمَّ واصل رحلته إلى مكة المكرمة، وأدّى فريضة الحج، وبعد انتهائه منها تابع التجوال في العالم الإسلاميّ، وبعد مرور تسعة وعشرين عاماً عاد إلى وطنه، ثم سجّل رحلاته الطويلة في كتاب الرحلة.

تقييمات ومراجعات رحلة ابن بطوطة: تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار

0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
5/0

عن الكاتب

محمد بن عبد الله ابن بطوطة محمد بن عبد الله ابن بطوطة

ابن بطوطة الطنجيّ هو محمد بن عبد الله اللواتي الطنجي، ويُكنّى بأبي عبد الله، ولد في مدينة طنجة المغربيّة؛ وذلك في الرابع والعشرين من شهر شباط في عام 1304م، ويُنسب هذا الرحالة إلى قبيلة لواتة البربرية، وهي قبيلة انتشرت بطونها على طول سواحل القارة الإفريقية وصولاً إلى مصر، ويجدر بالذكر أنّ ابن بطوطة نشاً في أسرة عالية المستوى، حيث أُتيحت الفرصة لكثيرٍ من أبنائها في الوصول إلى المناصب العالية، والنبوغ في العلوم الشرعيّة.