الإنسان يأنس دوما بمن يكمله لا بمن يشبهه!