نرد بلا أرقام

نرد بلا أرقام

ماذا لو كان النرد بلا أرقام! من يخسر ومن يفوز؟! لم تدرِ حين وافقت على ذلك التحدي الأحمق أنها وافقت ضمنيا على توقف الحياة بها. فقدت الكثير بفقدها لوجوده خارج تلك الحدود المميتة. مسجون هو بإرادته داخل تلك الجدران الباردة، ومسجونة هي دون إرادتها داخل حدود الحياة الخالية منه والخائفة من فوزه! صراع مؤلم أصبحت تعيش فيه. فما بين شوقها إليه وخوفها من انتصاره تموت تلك الروح التي بداخلها ببطء.. رواية رومانسية لمن يحب الرومانسية ومثيرة لمن يستهويه التشويق والإثارة، ولمن يحبهما معًا هي لك وأتمنى أن تستمتع بقراءتها. واقرأ أيضًا للكاتبة: الحزن يرحل سعيدا سامينا يا مريم أنا اعتذر