كل أُمٍّ تُذكره بأمِّه، حَرْفان يجبران غضبه على الركوع وربما البكاء، حرفان لأجلهما يمنح حياته بأكملها، ويخوض حربًا ضروسًا للشعور بضمة الأول وسكون الثاني!